الأخبارمحليات

الجالية اليمنية وأبناء يافع في أمريكا يطالبون بضبط قتلة السنباني

حيروت – متابعات

أدانت الجالية اليمنية في الولايات المتحدة الأمريكية، مقتل الشاب اليمني عبدالملك السنباني، المغترب في أمريكا، والذي لقي حتفه أمس الخميس في جريمة تشير دلائل إلى تورط أفراد في نقطة عسكرية في قطاع طور الباحة بعملية القتل.

وقال الاتحاد العام اليمني الأمريكي في بيان اليوم الجمعة بشأن الحادثة :”نحن في الاتحاد العام اليمني الأمريكي في ولاية كاليفورنيا، الولايات المتحدة الامريكية نطالب الجهات الأمنية الرسمية في عدن بالتحقيق العاجل والعادل في حادثة اغتيال المغترب اليمني الشاب عبدالملك السنباني والذي يعرفه الجميع بأنه لا ينتمي إلى أي طرف من الأطراف السياسية المتصارعة في اليمن، ولا توجد له عداوات مع احد في الولايات المتحدة الأمريكية ولا في اليمن”.

وطالب الاتحاد إلى سرعة ضبط الجناة وتقديمهم للعدالة ليأخذوا جزاءهم المستحق على ما اقترفت أياديهم الاثمة من جريمة شنعاء بحق الشاب اليمني الامريكي عبدالملك السنباني وبحق كافة أبناء الجالية اليمنية في الولايات المتحدة الأمريكية.

وشدد البيان على أن الاتحاد اليمني الأمريكي سيقوم بمتابعة القضية والتأكد من تعاون الجهان الامنية في عدن مؤكدا استعداد الاتحاد إيصال القضية إلى أعلى المؤسسات الحكومية الامريكية وإبلاغ الخارجية الامريكية لمتابعة القضية إن لم يجد الانصاف بحسب البيان.

وفي السياق ذاته؛ أدانت جمعية أبناء يافع الأمريكية ومقرها في ولاية نيويورك في بيان بأشد العبارات جريمة قتل السنباني والذي وصفتها بـ”البشعة والنكراء”.

وقالت الجمعية في بيان اليوم الجمعة “قال تعالى ومن يقتل مؤمناً متعمداً فجزاؤه جهنم خالداً فيها وغضب الله عليه ولعنه وأعد له عذاباً عظيمًا”.

وأهابت جمعية أبناء يافع برجال الأمن بمتابعة وملاحقة وضبط العناصر الخارجة عن النظام والقانون، “وتقديمهم للعدالة لينالوا جزاءهم العادل جراء ما اقترفوه من جرائم واعمال تخريبية هدفها زعزعت الامن والاستقرار”.
كما عبرت الجمعية عن غضبها وحزنها على هذه الجريمة النكراء ورفعت تعازيها لأسرة الفقيد داعيًا الله أن يلهمهم الصبر والسلوان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى