الأخبارعربي ودولي

جدل في امريكا حول مصير “جثث المسلمين ” الذين توفوا بسبب كورونا ..

رفضت الجالية الإسلامية بنيويورك ونيوجيرسي حرق الجثث العائدة للمواطنين العرب والمسلمين المقيمين بالولايات المتحدة، الذين توفوا نتيجة الإصابة بفيروس كورونا.

وقال الصحفي المصري المتخصص في الشأن الأمريكي، محمد العالم، إن مجلس الأئمة المسلمة لولايات نيويورك ونيوجيرسي أشار إلى تكفله بإجراءات ومصاريف الدفن الخاصة بالعرب والمسلمين الذين تم الإعلان عن وفاتهم بمستشفيات الولايتين، بعد أن تخطى عددهم 200 حالة.

وأكد الصحفي على أن المجلس خاطب السلطات الأمريكية وأبلغها بتعاليم الشريعة الإسلامية التي ترفض فعل حرق جثة المسلم وتجرمه، وأن المجلس سيقوم بالإشراف على عملية الدفن بالمقابر المخصصة للمسلمين بالولايتين.

المصدر: RT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى