‫الرئيسية‬ الأخبار إطلاق نداء استغاثة من مأرب

إطلاق نداء استغاثة من مأرب

حيروت- متابعات:

اتهمت الحكومة اليمنية الحوثيين بالوقوف خلف نزوح الالاف من محافظة الجوف.

وقالت الحكومة، الإثنين، إن التصعيد العسكري للحوثيين في محافظة الجوف (شمال شرق)، أجبر عشرات الآلاف على النزوح إلى محافظة مأرب، بحسب بيان الوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النازحين (حكومية).

وأضاف البيان الذي نقلته (الأناضول) أن عشرات الآلاف من النازحين يواجهون “وضعا مأساويا بعد أن أجبرهم التصعيد العسكري بمحافظة الجوف على النزوح إلى مارب المتاخمة”.

وتابع “رصدت الوحدة، الأحد، نحو 25 الف أسرة نازحة قادمة من محافظة الجوف خلال 24 ساعة”.

ونوهت الوحدة التنفيذية أن “النزوح الأخير أكبرمن قدراتنا وقدرات السلطة المحلية والمجتمع، كما أنها أكبر من قدرات المنظمات العاملة في مأرب”.

وأطلقت الوحدة نداء استغاثة للمنظمات الدولية والجهات المعنية بالعمل الإنساني، من أجل التحرك العاجل لإغاثتهم.

والأحد، سيطرت جماعة الحوثي على مدينة الحزم مركز محافظة الجوف شمالي البلاد المحاذية للسعودية بعد معارك مع القوات الحكومية.

ووقعت مدينة الحزم بيد الحوثيين عام 2014، قبل أن تتمكن القوات الحكومية في ديسمبر 2015 من استعادتها.

وجاءت سيطرة الحوثيين على الحزم بعد أسابيع من سيطرتهم على مساحات واسعة من مديرية نهم الجبلية التي توصف بأنها البوابة الشرقية للعاصمة صنعاء.

وبالسيطرة على معظم المحافظة ومديرياتها تصبح ثالث محافظة يمنية ملاصقة للسعودية تسيطر عليها قوات الحوثي بعد محافظتي صعدة وحجة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

معرض ملابس يحدث ضجة كبرى في المكلا ودعوات لإغلاقه فوراً

حيروت- خاص وجه الصحافي محمد الشرفي انتقادات للإستخبارات العسكرية وقيادة النخبة الحضرمية، ع…